اسم القطعة:

الفانوس الكبير للأمير المٌعز

الموقع/المدينة:

رقادة, تونس

المتحف الذي يحوي القطعة:

متحف الفنون الإسلامية؛ رَقادة؛ القيروان

About متحف الفنون الإسلامية؛ رَقادة؛ القيروان, رقادة.

تاريخ القطعة:

424-443 هجري/1032-1051 ميلادي

الفنان/الحرفي الذي نفذ القطعة:

ابن علي القيسي الصفار (صانع النحاسيات).

الرقم المتحفي للقطعة:

B Z 501

مواد وتقنيات صنع القطعة:

نحاس مقولب ومخرم.

أبعاد القطعة:

الارتفاع: 118 سم؛ القطر الأقصى : 51.5 سم

الفترة/الأسرة الحاكمة

الفترة الفاطمية ــ الزيرية

ممكان صنع القطعة أو العثور عليها :

(هنا المصدر) القيروان.

وصف:

يتألف هذا الفانوس من مشبك من البرونز يعلو قبة شبه كروية منحرفة قليلاً عند حافتها، وتبرز من ميحطها المقطع إلى ستة جوانب ثلاثة سلاسل مخرمة مزينة بزخرفة هندسية وزهرية مجردة، مكونة من زخارف المشبكات والأوراق الثلاثية الفصوص، وهو طراز كان رائجاً في الرصيد القيرواني خلال القرون الوسطى. وقد علق في السلاسل حوض من النحاس الأصفر المطرق يتخذ شكل آنية دائرية ومخرمة بنقاط براقة من خلال إعادة التثقيب. وتظهر في العمق نجمة مكونة من ستة رؤوس محاطة بثلاث نقائش كتابية، واحدة حول العنق وأخرى بين دعامات الحلقات، وثالثة تحيط بالنجمة السداسية. وتوجد على الشريط الأول نقيشة كتابية بالخط الكوفي يرسم العبارة التالية: "الحمد لله بركة ويمن وسعادة وتوفيق وإقبال وسلامة وعز لصاحبه". وعلى محيط العمق نقرأ: " عمل محمد ابن علي القيسي الصفار (صانع النحاسيات) لأجل المٌعز". ينطوي هذا الفانوس على تشابه فريد مع مصباح مسجد بمعهد الفن في شيكاغو، ومع فانوس فارسي الأصل ضمن مجموعة داوود الفنية في كوبنهاغن في الدانمارك، يمكن تأريخ كلاهما في القرن 4 أو 5 الهجري / القرن 11 الميلادي. تدفع كل هذه المعطيات إلى الاعتقاد بأن فانوس المعز الذي كان يستخدم لإضاءة الجامع الكبير في القيروان، يشكل نموذجاً للفن الحرفي المستلهم من الفن البيزنطي الذي كان رائجاً في الفضاء العربي الإسلامي برمته خلال القرنين 4 و 5 الهجريين/القرنين 10 و 11 الميلاديين.

View Short Description

كان هذا الفانوس الكبير يستخدم لإضاءة الجامع الكبير للقيروان؛ وكان هذا النموذج المستلهم من الفن البيزنطي ذا شهرة وحظوة في المجتمع العربي الإسلامي خلال القرنين 4 و 5 للهجرة (10 و 11 للميلاد).
يتكون الفانوس من مشبك من البرونز يعلو قبة صغيرة دائرية؛ يتدلى منها بواسطة ثلاث سلاسل حوض كبير من النحاس الأصفر، دائري الشكل ومخرم بنقاط براقة.

المالك الأصلي:

الأمير المعز ابن باديس

طريقة تأريخ القطعة وطريقة تحديد أصلها:

تشير النقيشة الكتابية الأخيرة إلى أن الفانوس هدية من الأمير الزيري، المٌعز ابن باديس (406 - 454 هجري/1016 - 1062 ميلادي)، إلى الجامع الكبير في القيروان. وربما يكون هذا العمل معاصراً لفترة إنشاء التركات (الوقف) لمجلدات من "المدونة"، وهي كتاب قام بتأليفه الفقيه الكبير السني المذهب، سحنون ابن سعيد (160 - 240 هجري/ 777 - 855 ميلادي) من طرف نفس الأمير لصالح الجامع الكبير في القيروان في عام 424 هجري/ 1032 ميلادي. ومهما يكن، فإن هذا الفانوس سابق لفترة الغزوات الهلالية (بنو هلال) في عام 443 هجري/ 1051 ميلادي.

طريقة اقتناء المتحف للقطعة:

كان هذا الفانوس معروضاً في متحف باردو، وبعد إنشاء متحف رقادَة في عام 1986م، تقرر إعادة هذا الفانوس إلى مكانه الأصلي.

طريقة تحديد مكان صنع القطعة أو العثور عليها:

شكل هذا الفانوس جزءًا من منقولات الجامع الكبير في القيروان، وقد تم صنعه بشكل خاص من قبل صانع للنحاسيات استجابة لرغبة الأمير الزيري الحاكم. وبالتالي، فإنه من المنطقي، أن يستنتج أنه قد صنع في ورشات مدينة القيروان.

مراجع مختارة:

- .Marçais, G. et Poinssot, L., Objets kairouanais, XI, fasc. 2, Tunis, 1952, pp. 411-433
- .Túnez, Tierra de Culturas (catalogue d'exposition), Valence (Esp.), 2004, p. 218
- .Ward, R., Islamic Metalwork, Milan, 1993, pp. 11 et 68

ملخص هذه الصفحة:

Mourad Rammah "الفانوس الكبير للأمير المٌعز" ضمن إكتشف الفن الإسلامي. متحف بلا حدود، 2017. http://www.discoverislamicart.org/database_item.php?id=object;ISL;tn;Mus01;15;ar

الإعداد: مراد رماح.Mourad Rammah

Né en 1953 à Kairouan, docteur en archéologie islamique, Mourad Rammah est le conservateur de la médina de Kairouan. Lauréat du prix Agha Khan d'architecture, il publie divers articles sur l'histoire de l'archéologie médiévale islamique en Tunisie et participe à différentes expositions sur l'architecture islamique. De 1982 à 1994, il est en charge du département de muséographie du Centre des arts et des civilisations islamiques. Mourad Rammah est également directeur du Centre des manuscrits de Kairouan.

التنقيح: مارجوت كورتز
الترجمة: غادة الحسين من: اللغة الفرنسية
تنقيح الترجمة (من: الفرنسية).احمد الطاهريAhmed S. Ettahiri

Archéologue et historien de l'art et de l'architecture islamiques, titulaire d'une maîtrise en archéologie de l'Institut national des sciences de l'archéologie et du patrimoine de Rabat (INSAP), Ahmed S. Ettahiri a obtenu en 1996 le grade de docteur en art et archéologie islamiques de l'Université de Paris IV-Sorbonne. En 1998, chargé de recherche à l'INSAP, il est nommé co-directeur des fouilles archéologiques maroco-américaines sur le site d'al-Basra (nord du Maroc). En 1999, il est conservateur du Parc archéologique de Chellah (Rabat) et membre du comité scientifique du Forum euroméditerranéen d'archéologie maritime (FEMAM, Carthagène, Espagne). Actuellement maître-assistant et chef du Département d'archéologie islamique à l'INSAP, il est aussi chargé de cours d'architecture islamique à la Faculté des lettres et sciences humaines de Meknès (Université Moulay Ismail, Maroc) et coordinateur du Maroc pour le projet “Qantara, traversées d'Orient et d'Occident” piloté par l'Institut du monde arabe à Paris. Ses recherches sur l'architecture religieuse du Maroc sous les Mérinides (XIIIe-XVe siècle) et sur les fouilles du site d'al-Basra ont donné lieu à plusieurs publications dans des revues scientifiques marocaines et étrangères.

الرقم التشغيلي في "م ب ح" TN 23

RELATED CONTENT

Related monuments

 Artistic Introduction

 Timeline for this item

Islamic Dynasties / Period

Fatimids

Zirids


On display in


Download

As PDF (including images) As Word (text only)